برنامج التكامل الحسي

يحتاج الأطفال الذين يعانون من خلل وظيفي نتيجة عدم قدرتهم على الاستجابة للمثيرات الحسية طرق للتعامل مع أجسامهم و ا لاستجابة بشكل جيد لمختلف المثيرات البيئية.

يرتكز برنامج التدخل على:

· الحفاظ على التوازن.

· المهارات الحسية الحركية

· إحساس الجسم بالفراغ

· التخطيط الحركي

· استقبال المعلومات عن طريق اللمس

· التنسيق بين النظم الحركية والبصرية (النظام الدهليزى)

· التدريب على التآزر الحركي الثنائي.

ويساعد هذا البرنامج على تحقيق الذات والكفاءة، وتحسين النمو الاجتماعي الانفعالي، وتحفيز المخ، والانتقال من التعلم العياني إلى التعلم المجرد والتقليل من صعوبات التعلم.